| Al Jinan University Website is now loading....

Jinan University

ع
رؤية الدولة في الإسلام
الإثنين ٠٣ أبريل ٢٠١٧

أكد النائب الدكتور عماد الحوت أن: "الإرهاب ليس ظاهرة خاصة بالمجتمعات الإسلامية وبالتالي لا ينبغي أن نقبل أن نكون في حالة دفاع عن النفس بهذا الموضوع" وأعطى أمثلة على إرهاب بعض المنظمات والمجتمعات والدول "وأن أكبر نموذج لإرهاب الدول هو العدو الصهيوني".

hout03

كلام الحوت جاء في محاضرة ألقاها في جامعة الجنان بعنوان: "رؤية الدولة في الإسلام". دعت إليها رابطة الطلاب المسلمين في الشمال وحضرها الكادر الإداري والتعليمي والطلابي في الجامعة.

واستقبل رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور بسّام بركة الدكتور الحوت بحضور نائب الرئيس للشؤون الإدارية الدكتورة عائشة يكن وعمداء معهد العلوم السياسية والإعلام والتربية والآداب والعلوم الإنسانية، شاكراً حضوره ومثنياً على جهوده التي يبذلها في المجال العام.

hout04

من جهته عبّر نائب الجماعة الإسلامية عن سعادته "بهذا الصرح الجامعي" معتبراً أن جامعة الجنان هي المكان المناسب لمناقشة هذه الأفكار مع الطلاب والكادر التعليمي من خلال الكليات المتخصصة. داعياً إلى مؤتمر علمي في مضمون هذه المحاضرة التي تتضمن الكثير من التفاصيل والتي هي بحاجة لجهود الأكاديميين والمتخصصين في العلوم السياسية والشرعية والإدارية.

hout02

بدأ اللقاء بالنشيد الوطني اللبناني فنشيد الجنان ثم تلاوة قرآنية من الطالب محمد إبراهيم فكلمة لرابطة الطلاب المسلمين من الطالب في كلية الإعلام فاروق عكاري شرح فيها أهداف الرابطة ونشاطاتها.

وفي محاضرته عرّف الدكتور الحوت بمفهوم الدولة وركائزها كما يراها الإسلاميون معتبراً أنها "دولة مدنية حديثة ذات مرجعية قيمة" وفرّق بين مفهوم السلطة ومفهوم الدولة ثم عرض لقيم الدولة ووظائفها وعناصرها. وختم بعرض تطبيقي شرح فيه استراتيجية الجماعة الإسلامية حول بناء الدولة من خلال: "المواطنة ودولة المؤسسات، والقيم والعدالة الاجتماعية، ومحاربة الفساد واستثمار الثروات، والاستراتيجية الدفاعية والأمنية".

hout07

كما بيّن أسباب الإرهاب ووسائل علاجه التي لا تقتصر على المعالجة الأمنية بل على المعالجة الفكرية وفق وسطية الإسلام، ووقف الممارسات التعسفية للأنظمة ونشر الحريات السياسية وعدم التوسع بالملاحظة بالشبهة. وخلص الحوت إلى أن الدولة في نظر الجماعة الإسلامية تقوم على بسط العدل والحرية ورعاية شؤون المواطنين والخيار الحر لمؤسسات الحكم إضافة إلى الشورى المتمثلة بآليات الديمقراطية والكفاءة بمعايير القوي الأمين والحفيظ العليم وأخيراً أن الدولة لا يحكم فيها باسم الله أو الدين ولا دور خاص فيها لرجال الدين إلا كمواطنين أصحاب اختصاص مقدّر دور معتبر.

hout06

وفي الختام جرت مناقشة من الحضور للأفكار التي طرحت، ثم شكرت الدكتورة عائشة يكن المحاضر على كلامه القيم مبدية استعداد الجامعة لاستقبال مؤتمر في هذا المجال بالتعاون بين معهد العلوم السياسية وكلية الآداب والعلوم الإنسانية ثم قدمت درع جامعة الجنان للنائب الدكتور عماد الحوت تقديراً له على هذه المحاضرة القيمة.

hout05








Related News
Latest News

Follow us on

EXPLORE