| Al Jinan University Website is now loading....

Jinan University

ع
اطلاق برنامج "هي" لدعم المرأة القيادية في جامعة الجنان
الجمعة ٢٨ نوفمبر ٢٠١٤

الوزير درباس: "للمرأة دوراً هاماً، فهي شريكة وداعمة في المجتمع الذي يمارس ذكوريته عليها"

 

برعاية وحضور معالي وزير الشؤون الاجتماعية النقيب الأستاذ رشيد درباس استضافت جامعة الجنان حفل اطلاق برنامج "هي" لدعم المرأة القيادية والذي يتم تنفيذه في عدة دول عربية (الأردن، اليمن، تونس، مصر، لبنان)، بالتعاون مع معهد العلوم السياسية في جامعة الجنان، أكاديمية التنمية الدولية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وجمعية way.

حضر الحفل دولة الرئيس نجيب ميقاتي ممثلاً بالأستاذة ندى ميقاتي، مفتي طرابلس والشمال الشيخ الدكتور مالك الشعار ممثلاً بالشيخ الدكتور ماجد درويش، معالي النائب نائلة معوّض ممثلة بالأستاذة نورما شلهوب، رئيس المحاكم الشرعية سابقاً الشيخ ناصر الصالح، النقيب عامر ارسلان، رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عابد يكن، نواب الرئيس، عمداء الكليات وأساتذتها، ومن جمهورية مصر العربية المدير الإقليمي لبرنامج دعم المرأة القيادية الدكتور أحمد عبد الحميد، بالإضافة إلى رؤساء جمعيات وأفراد من المجتمع المدني ومهتمين.

بداية رحبّت الأستاذة منى بارودي بالحضور قائلة: "المرأة هي نصف المجتمع وهي تمتلك عن جدارة كل سمات القيادة، إضافة لأدوات ومفاتيح الريادة في الميادين والمجالات كافة".

ثم كانت كلمة لعميد معهد العلوم السياسية في الجامعة الأستاذ الدكتور جوزيف فاضل عن أهمية إنشاء معهداً للعلوم السياسية وأهدافه العامة، كونه مرصداً علمياً سيتابع التغييرات السياسية ويقدّر النتائج ويقترح الحلول، كما سيكون مركزاً للحوار الديموقراطي والانفتاح والحوار مع الآخر؛ ووضع الدراسات الاستراتيجية، لتخريج مستشارين في السياسة وخبراء ديبلوماسيين في دولهم والعالم.

بعدها تحدّثت مريم علولو، مشاركة في برنامج "هي"، عن قصة تأسيس البرنامج وجمعية way.

 

أما رئيس جمعية way الأستاذ فادي الجمل فشدد على الذهاب إلى شراكة متينة مع جامعة الجنان، آملا ً أن تكون شراكة تحمل في طياتها تعاوناً يؤدي إلى مدينة أفضل وبالتالي إلى وطن أفضل".

 

و شكر "الجمل" السيدات اللواتي شاركنّ في البرنامج، وهن يتخرّجن اليوم بعد الدورة في "تحليل ورسم السياسات العامة".

كلمة للمدير الإقليمي لبرنامج دعم المرأة القيادية الدكتور أحمد عبد الحميد ركّز فيها على أهمية الشأن العام والمواطنة، وأهمية برنامج "هي" لإعداد قيادات نسائية، والتعرّف على وضع سياسات عامة لها علاقة باحتياجات المجتمع، والوصول إلى دوائر صنع القرار وتوسيع قاعدة المشاركة للمرأة.

 

بعدها كانت كلمة راعي الحفل معالي وزير الشؤون الاجتماعية النقيب رشيد درباس مستذكراً فيها الرئيسة الأستاذة الدكتورة منى حداد رحمها الله، معتبراً إياها مثالاً طرابلسياً حياً، حيث كانت امرأة قيادية بامتياز، قادرة مقدامة، لم يمنعها حجابها من الانفتاح على الآخر والتواصل مع الثقافات المتنوعة.

أما رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عابد يكن فقد شكر في كلمة ختامية راعي الحفل الوزير رشيد درباس، ومعتبراً أن دعم قيادة المرأة هو واقع يدرس في البلاد المتحضّرة وبلادنا.

 

وفي ختام الحفل تمّ توزيع شهادات مشاركة على 25 شابة قيادية، شاركن بفاعلية في التدريب على تحليل ورسم السياسات العامة.

 

 

Related News
Latest News

Follow us on

EXPLORE